موقع عيون - المجلة المنوعة

www.3oyoon.com

اخر المقالات

أغرب 3 طرق تستخدمها السيدات لمنع الحمل


 كما هو معروف علميا فإنه يمكن للمرأة أن تصبح حاملا إذا وصل النطاف  للرجل إلى إحدى"بيوضها". وعليه فإن "مانعات الحملتحاول إيقاف ذلك من خلال الحفاظ على البويضة والحيوانات المنوية متباعدة عن بعضها البعض أو من خلال إيقاف إنتاج البويضات.
يتم تقييم فعالية كل طريقة من خلال حساب عدد النساء اللواتي يحملن في حال استخدام 100 امرأة للأسلوب خلال عام. على سبيل المثال، إذا كان أسلوب منع حمل معين فعال بنسبة 99٪، فإن امرأة واحدة من بين كل 100 امرأة من اللواتي يستخدمنها ستصبح حاملا خلال سنة.
الطرق الاعتيادية هي وضع الرجل للواقي الذكري واستعمال المرأة لما يعرف باسم "اللولبوهما من أكثر الطرق اعتمادا وانتشارا ولكن هذه الطريق الثلاثة مختلفة تماما، ولعل أولها طريقة "الحلقة المهبلية"وهي عبارة عن حلقة صغيرة، بلاستيكية ليّنة بسماكة ملم وقطر5.5 سم تضعها المرأة داخل المهبل.
وتتركها في المهبل لمدة 21 يوما، وتقوم بإدخال حلقة جديدة بعد سبعة أيام من إزالة الحلقة السابقة لمدة21 يوما التالية.
وتفرز هذه الحلقة هرمون الإستروجين والبرجستوجين ما يمنع الإباضة (إطلاق البويضة)، ويجعل وصول النطاف إلى البويضة أمرا صعبا كما يرقق بطانة الرحم بحيث يقلل من احتمال انغراس البيضة هناك.
وتكون الحلقة المهبلية فعالة بنسبة أكبر من 99 بالمئة إذا ما استخدمت بشكل صحيح. وتوفر الحلقة الواحدة منع للحمل لمدة شهر.
الطريقة الثانية: الغشاء
وهي عبارة عن إدخال موانع الحمل الغشائية في المهبل قبل ممارسة العلاقة الحميمة، وتغطي عنق الرحم بحيث لا تستطيع النطاف الوصول إلى الرحم. وتحتاج المرأة إلى استخدام مبيد الحيوانات المنوية معها.
وتترك الزوجة الغشاء في مكانه لمدة ستة ساعات على الأقل بعد ممارسة الجنس. ويكون الغشاء فعالا بنسبة 92- 96 بالمئة في منع الحمل، ويمكن لبعض النساء أن يصبن بالتهاب المثانة عند استخدامهن الغشاء.  
الطريقة الثالثة: الزرع
مانع الحمل المزروع هو عبارة عن أنبوب صغير مرن طوله حوالي 40 مم يتم إدراجه تحت جلد ذراع المرأة من الأعلى. يتم إدراجه من قبل الطبيب، ويدوم لمدة ثلاث سنوات.
ويوقف الزرع إطلاق البويضة من المبيض عن طريق تحرير البروجستوجين ببطء في الجسم. يثخن البروجستوجين مخاطية عنق الرحم ويرقق بطانة الرحم. وهذا ما يجعل من الصعب على النطاف عبور عنق الرحم، ما يقلل احتمال قبول رحمك للبويضة المخصبة.
وتكون هذه الوسيلة فعالا بنسبة أكبر من 99 بالمئة، قد يكون لاستخدام الزرع بعض المساوئ، وتشمل عدم انتظام فترات الحيض، صداع، حب الشباب،غثيان، ألم في الثدي، وتغيرات في المزاج، وفقدان الرغبة الجنسية.
تشمل بعض الأساليب المذكورة أدناه، مثل حبوب منع الحمل، عبارة "إذا ما استُخدمت بشكل صحيح".وذلك لأن النساء اللواتي يستخدمن هذه الأساليب يتوجب عليهن استخدامها في كل مرة يمارسن فيها الجنس، أو تذكر تناولها أو تطبيقها كل يوم أو أسبوع أو شهر. لن تكون الطريقة فعالة ذا لم يتم استخدامها بشكل صحيح.