موقع عيون - المجلة المنوعة

www.3oyoon.com

اخر المقالات

بالصور مخرج مجنون يسمح لأفعى أناكوندا بالتهامه


مخرج مختص في تصوير الحياة البرية يقدم نفسه كطعم لأناكوندا هائلة الحجم.


يستعد المخرج الشاب "بول روسيري" لارتداء بدلة ضخمة يؤمن بأنها مضادة للثعابين، لتقديم نفسه كطعم لثعبان الأناكوندا في عرض حصري يبث عبر قناة "ديسكفري" في 7 ديسمبر المقبل.

تقرير موقع "ديلي ميل" أوضح أن "بول" سيقدم نفسه لثعبان أناكوندا بطول 30 قدماً، وهي الفكرة التي تعرضت لهجوم عنيف من محبي الحيوانات حيث يرون التجربة كحيلة للاعتداء على الحيوانات البرية.


"بول" البالغ من العمر 26 عاماً والمعروف بـ"إنديانا جونز الأمازون" متخصص في دراسة سلوكيات الحيوانات البرية في منطقة الأمازون والهند وإندونيسيا والبرازيل وبيرو، وقام بتوجيه دعوة لقناة "ديسكفري" لتصوير الحدث مباشرة ومعرفة ما سيحدث في النهاية.

من جهة أخرى شهد موقع Change.org الخاص بجمع التوقيعات إطلاق وثيقة تطالب بمنع هذا الأمر نظراً لأنه سيتسبب في مقتل الأناكوندا في الغالب بسبب حجم البدلة الضخم والتي لن تتمكن من ابتلاعها.

 

ثعبان الأناكوندا المعروف بحجمه الهائل يتناول عادة الخنازير البرية والغزلان وخنازير الماء والتماسيح الأميركية، ومن غير المعروف ما إذا كان بمقدوره تناول إنسان بالغ، فحتى إن أسعفته عضلاته القابضة القوية في التخلص من فريسته، فربما لن تسعفه معدته في ابتلاع الضحية كاملة.