موقع عيون - المجلة المنوعة

www.3oyoon.com

اخر المقالات

مقتل الرهينة الأمريكي لدى القاعدة في اليمن أثناء عملية تحريره



أخبار عيون | صنعاء - اليمن - (وكالات)

اكد مصدر يمني رسمي لوكالة رويترز مقتل الصحفي الأمريكي المختطف لدى تنظيم القاعدة في محافظة شبوة شرق البلاد خلال عملية تحريره التي أسفرت عن مقتل 9  أفراد من تنظيم القاعدة اعلنت في غارات جوية لطائرات بدون طيار فجر اليوم.
وقال المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن اسمه "لقد أخذ الجنود الأميركيون الرهينة الذي كان مصابا حيث تضاربت الأنباء حول مصير الرهينة الأميركي.
وكانت مصادر أمنية وقبلية يمنية أكدت مقتل تسعة من مقاتلي تنظيم القاعدة، فجر اليوم السبت، في غارات جوية لطائرات من دون طيار في محافظة شبوة جنوب شرق اليمن، وذلك في عملية جديدة تهدف إلى تحرير صحافي أميركي محتجز لدى التنظيم بمشاركة قوات مشتركة أميركية ويمنية.
وقالت المصادر إن "طائرات من دون طيار نفذت سلسلة غارات استهدفت مواقع تنظيم القاعدة في وادي عبدان ببلدة نصاب في شبوة، مما أسفر عن مصرع تسعة من المقاتلين".
وصرح زعيم قبلي، طالباً عدم كشف هويته، بأنه "أثناء عملية القصف، جرت عمليات إنزال على الأرض لجنود لم تعرف هويتهم بغرض تحرير الصحافي الأميركي المختطف لدى القاعدة، لوك سومرز، ونشبت اشتباكات".
والخميس الماضي، هدد تنظيم "قاعدة الجهاد في جزيرة العرب" بقتل رهينة أميركي يدعى لوك سامرز، إذا لم تلبِ الولايات المتحدة مطالب التنظيم خلال 3 أيام من نشر الفيديو.
وظهر الرجل في الفيديو قائلاً إنه يدعى لوك سامرز وعمره 33 عاماً، وولد في بريطانيا، لكنه يحمل الجنسية الأميركية. وقال إنه خطف قبل عام في صنعاء، وطلب المساعدة، مؤكداً أن حياته في خطر.
وكانت تقارير صحافية أفادت بأن سامرز صحافي خطف في العاصمة اليمنية صنعاء في سبتمبر 2013.
ومن جانبه، أعلن البنتاغون، الخميس الماضي، أن الولايات المتحدة حاولت تحرير عدد من الرهائن، بينهم الأميركي سامرز، يحتجزهم تنظيم القاعدة في اليمن، لكن الجنود لم يعثروا على الصحافي الأميركي.